نحن أصحاب الوطن وإسرائيل دولة غزاة

من كلمة أمير مخول في مؤتمر النقب بمنايبة يوم الارض – 29/3/2010

       نحن أصحاب الوطن وإسرائيل دولة الغزاة



“لا يوجد سوء تفاهم بين جماهير شعبنا في النقب وبين إسرائيل، بل يوجد صراع بين حقنا وباطلهم. وعندما تستخدم اسرائيل مصطلح الغزاة للإشارة الى الوجود العربي في النقب والحق العربي في النقب نقول ان جماهير شعبنا كما كل شعبنا وأولا اللاجئين هم أصحاب هذا الوطن الشرعيين وان كل كيبوتس او مستعمرة إسرائيلية في النقب أو ما يسمى مزرعة إسرائيلية هو غزو وسكانه غزاة، وكل بلد وزر يهدم البيت وكل طائرة تبيد المزروعات العربية هي أدوات للغزاة. ولجنة غولدبيرغ جاءت لتبييض جريمة الغزو منذ ستة عقود وندعو إلى توحيد الموقف والممارسة في رفض التعاطي معها”.



ورد هذا في كلمة أمير مخول المدير العام لاتحاد الجمعيات (اتجاه) ورئيس اللجنة الشعبية للدفاع عن الحريات في مؤتمر النقب ارض الصمود والتصدي والذي عقد في شقيب السلام عشية يوم الارض الخالد (29/3/2010) بمبادرة المجلس الاقليمي للقرى غير المعترف بها في النقب وبرعاية لجنة المتابعة العليا.



وأشار امير مخول الى مقومات الصمود في النقب كمسؤولية أهل النقب لكنها مسؤولية كل جماهير شعبنا، وهذا المبدأ أصبح نهجا كفاحيا يطبق على ارض الواقع.

كما وأكد ان المعادلة في الصراع في النقب هي “من يستنزف من؟ هل تستنزفنا اسرائيل بجهازها القضائي والقمعي والامني ام نستنزفها معتمدين على الركيزة الشعبية التي لا تنضب طاقتها وعلى عزيمة وارادة الصمود والمقاومة الشعبية وطاقات بشرية تخصصية وعلى أجيال شابة تحمل الراية نحو المستقبل”. وحذّر بأن أخطر ما قد نواجهه هو استفراد الدولة بأي فرد أو مجموعة في النقب، مؤكدا انها وفي حال تحوّلت قضية ارضي العراقيب مثلا الى قضية فردية فنكون قد خسرنا المعركة، لانها في جوهرها معركة جماعية لحماية الوجود وحماية الوطن.





ودعا مخول الى مواصلة المساعي لنزع شرعية اسرائيل دوليا ومقاطعتها ورفض تطبيعها وفرض العقوبات عليها وملاحقة قادتها. مؤكدا جدوى هذا النهج وأثره الكبير. مؤكدا ان اسرائيل بكل أجهزتها هي كيان واحد واننا نحن الفلسطينيين قضية واحدة لا قضايا مبعثرة.



وتطرق الى مطلب التمويل وتجنيد الاموال لدعم الصمود في النقب مؤكد ان التمويل قد يكون عاملا مساعدا لكن لا يجوز لاي مؤسسة او اطار ان يربط النضال والصمود بالتمويل، لانه حتى وان غاب التمويل فارادة الشعوب الحية لا تتوقف. كما وحذر من التمويل الصهيوني ومن مصادر صهيونية عالمية لانها لم ولن تدعم الصمود بل تعزز الدولة اليهودية وفق اهدافها.

وأشار امير مخول الى المسؤولية الملقاة على المؤسسات القيادية الاهلية والسياسية بتوفير الاجواء لمشاركة القطاع الخاص الفلسطيني في الداخل في تحمل المسؤوليات السياسية بشكل منظم، اضافة الى إشراك القطاع الخاص الفلسطيني في الشتات والتفاعل العربي بهذا الصدد.



وكان امير مخول قد نقل الى المؤتمر تحيات رئيس لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية والذي تعذر عليه الحضور في اللحظة الاخيرة لاسباب طارئة وأكد دعم لجنة المتابعة ورعايتها له وإصرار رئاستها على إبقاء معركة النقب في طليعة جدول اعمال لجنة المتابعة والسعي الى متابعة هذا المؤتمر بمؤتمر موسع تعقده لجنة المتابعة العليا في النقب خلال الاشهر القادمة.



30/3/2010

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: